العودة للخلف

العقود مقابل الفروقات: دليلك لتعلم هذا النمط من تداول الأصول المالية

عقود مقابل الفروقات

لكي نستهل الحديث عن العقود مقابل الفروقات، يمكن القول أن تقلبات السوق قد أثرت على استثمارات المتداولين في السوق المالية على مدى السنوات. وهذا أدى إلى توفير أساليب استثمارية تتضمن فرصًا ومخاطر. ولكن، السوق الحالية تظهر بشكل أكثر ديناميكية وتقلبًا مما كانت عليه في السابق. كما زادت وتيرتها بفضل تقدم التكنولوجيا والتداول السريع للمعلومات واستخدام الإنترنت. وهذا ما جعل تداول العقود مقابل الفروقات “CFD” يحظى بشعبية متزايدة.

بالإضافة إلى ذلك، فإنه في تداول عقود الفروقات، لا يمتلك المتداول الأصول الفعلية. وبالتالي ليس ملزمًا بجميع الالتزامات والمشاكل المتعلقة بها. على سبيل المثال، يمكن للمتداول تداول النفط أو تداول النحاس أو تداول الذهب دون امتلاك أي سلعة مادية ودون الحاجة لانتظار التسليم. وبفضل تقدم التكنولوجيا، يمكن للأشخاص بدء تداول عقود الفروقات من أي مكان في العالم.

كما يعرف التداول في العقود مقابل الفروقات بـ “البيع على المكشوف”. مما يتيح لك الفرصة لكسب الأرباح من انخفاض الأسعار.

بالإضافة إلى ذلك، فقد شهدت طريقة تداول العقود مقابل الفروقات تطورًا يمكن استخدامه اليوم في سوق الفوركس وتداول المؤشرات والسلع والمعادن الثمينة أو تداول الأسهم وحتى العملات المشفرة. ويتضمن ذلك استخدام الرافعة المالية لزيادة نسبة المخاطر/العائد.

علاوة على ذلك، تقدم هذه الطريقة منهجية استثمارية تتضمن فرصًا كبيرة ومخاطر لا يمكن تجاهلها. في هذه المقالة، سنلقي نظرة دقيقة على تداول العقود مقابل الفروقات ونحاول الإجابة على أسئلة مهمة مثل: ما هي الإيجابيات والسلبيات؟ إضافة إلى الاستراتيجيات الرئيسية في تداول العقود مقابل الفروقات.

تابع معنا: المارجن Margin: دليلك الشامل للتعرف على هذا المصطلح ومخاطره في التداول

ما هو تداول العقود مقابل الفروقات وكيف يعمل؟

في الواقع، يشير CFD إلى “العقود مقابل الفروقات”، يعني ذلك أنك لست مالكاً فعلياً للأداة التي تتداولها، مثل سهم في شركة أو مؤشر أو سلعة، ولكنك تملك عقدًا يعكس الفروقات، وعندما تتداول العقود مقابل الفروقات، فأنت تتوقع فقط حركة السعر، والتي قد ترتفع أو تنخفض. كما تقوم كمتداول بالتنبؤ بحركة السعر المستقبلية للأداة التي تتداول عليها.

في حالة العقود مقابل الفروقات للأسهم، تسمح لك الرافعة المالية بشراء عقود أكثر بكمية أكبر من ما يمكنك شراءه من الأسهم الفعلية، وبالتالي، سيتم زيادة أرباحك أو خسائرك بناءً على ذلك.

اقرأ أيضًا: أدوات التداول الأكثر شيوعًا: تعرف على أنواعها وكيفية استخدامها

مثال على آلية عمل عقود الفروقات

لنأخذ مثالًا بسهم شركة تسلا الذي يتداول بسعر 1000 دولار في هذه الحالة. إذا كان لديك 1000 دولار في حساب وساطة، يمكنك شراء سهم واحد فقط من الشركة. كما أنه مع التداول باستخدام العقود مقابل الفروقات على هذا السهم، ستستفيد من رافعة مالية بنسبة 1:5.

هذا يعني أنه لفتح مركز على سهم تسلا، ستحتاج إلى 20٪ من قيمة المركز كهامش. وبالتالي، ستكلفك فتح مركز بمبلغ 1000 دولار فقط 200 دولار كهامش. من ناحية أخرى، إذا فتحت مركزًا بمبلغ 1000 دولار، فستكون قيمة العقد 5000 دولار، لذلك ستشتري 5 عقود أسهم بالعقود مقابل الفروقات. كما أنه إذا ارتفع سعر السهم، ستحقق أرباحًا أكبر من الحالة التي كنت فيها لو كان السهم حقيقيًا، والعكس صحيح، إذا انخفض سعر السهم، ستكون الخسائر أكبر.

علاوة على ذلك، وبما أنك تتداول فقط العقود مقابل الفروقات، يمكنك أيضًا المضاربة على انخفاض سعر السهم إذا كنت تعتقد أنه مبالغ في قيمته أو تتوقع انخفاضًا مفاجئًا في سعره. حيث تعتبر السوق ذات تقلبات عالية وأسعار الأدوات تتغير باستمرار. يمكنك فتح مركز باستخدام زر البيع، الذي يتيح لك المراهنة على ارتفاع الأسعار. كما ستتعلم المزيد حول البيع على المكشوف في وقت لاحق في هذه المقالة.

في الواقع، توضح هذه الحالة الفرص والمخاطر التي يشتمل عليها تداول العقود مقابل الفروقات. بفضل الرافعة المالية، يمكن تحقيق أرباح كبيرة بمستوى أقل من رأس المال المستثمر، ولكن يجب أن تكون دائمًا على دراية بمخاطر الخسارة المرتفعة المرتبطة بهذا النوع من التداول.

اقرأ المزيد: الدايفرجنس؛ هل يمكن استخدامه للمساعدة في اتخاذ قرارات التداول؟

ما هي المفاهيم الأساسية في تداول العقود مقابل الفروقات؟

في الواقع، فإنك ربما تكون على دراية الآن بأساسيات العقود مقابل الفروقات، لذا دعونا نلقي نظرة أعمق على آلية عمل هذه الصفقات. حيث سنقدم هنا أربعة مفاهيم أساسية تتعلق بتداول العقود مقابل الفروقات: الفروقات، حجم التداول، المدة، والأرباح والخسائر.

للمزيد: سوينج أو التداول المتأرجح: تعرف على أهم استراتيجيات هذا النوع من التداول

1. الفروقات والعمولات:

في الواقع، تحدد أسعار العقود مقابل الفروقات بسعرين: سعر البيع وسعر الشراء:

  • سعر البيع (أو سعر العرض): يمثل السعر الذي يمكنك من خلاله بيع العقود مقابل الفروقات.
  • سعر الشراء (أو سعر الطلب): يمثل السعر الذي يمكنك من خلاله شراء العقود مقابل الفروقات.

عمومًا، تكون أسعار البيع دائمًا أقل قليلاً من السعر الحالي في السوق، بينما تكون أسعار الشراء أعلى قليلاً. كما يشار إلى الفرق بين السعرين بالفروق.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الهامش يغطي في معظم الحالات تكلفة فتح مركز عقد مقابل الفروقات، مع تعديل أسعار البيع والشراء ليعكس تكلفة التداول. كما يوجد استثناء وهو الأسهم التي لا يتم تحصيلها عبر الهامش.

قد يهمك أيضًا: تداول المؤشرات: كل ما تحتاجه من معلومات عن المؤشرات واستراتيجيات تداولها

2. حجم التداول:

علاوة على ما سبق، يتم تداول العقود مقابل الفروقات بوحدات قياسية تسمى حصص. حيث يختلف حجم العقد الفردي باعتماده على الأصل الذي يتم تداوله. كما يحاكي عادة طريقة تداول الأصل في السوق. على سبيل المثال، يتم تداول الفضة في أسواق السلع بوحدات قدرها 5000 أوقية.

وفيما يتعلق بالعقود مقابل الفروقات، يمثل حجم العقد عادة سهم واحد في الشركة المتداولة. كما أنه لفتح مركز يحاكي شراء 500 سهم في HSBC، يجب شراء 500 عقد مقابل الفروقات من HSBC.

للمزيد من المقالات: سهم أكوا باور: الدليل الشامل لتداول أسهم شركة أعمال المياه والطاقة الدولية

3. المدة:

في الواقع، لا توجد مدة انتهاء محددة لمعظم تداولات عقود الفروقات، وهذا يمثل اختلافًا آخر مقارنة بالرهانات والخيارات. بدلاً من ذلك، يتم إغلاق المركز عندما يتم التداول في الاتجاه المعاكس للتداول الأصلي.

مثلاً، يمكن إغلاق مركز الشراء لعقود الذهب التي تعادل 500 بيعًا لنفس عقود الذهب. كما أنه إذا تركت مركزًا مفتوحًا لعقود مقابل الفروقات بعد نهاية التداول، سيتم احتساب الرسوم الليلية.

اقرأ أيضًا: سهم استرا؛ الاستثمار والتداول في إحدى التكتلات الصناعية الكبرى في السعودية

4. الأرباح والخسائر:

لحساب الأرباح أو الخسائر المحققة من تداول العقود مقابل الفروقات، يتعين عليك ضرب حجم التداول (عدد العقود) في قيمة كل عقد (النقطة). ثم يجب ضرب هذا الرقم بفرق النقاط بين سعر الافتتاح وسعر الإغلاق. وذلك وفق المعادلة التالية:

الربح أو الخسارة = (عدد العقود × قيمة العقد) × (سعر الإغلاق – سعر الافتتاح)

كما يمكنك أيضًا خصم أي تكاليف أو رسوم دفعتها لحساب الأرباح أو الخسائر بالكامل. حيث تشمل هذه التكاليف رسوم الليلة، العمولات، أو رسوم التوقف المضمون.

على سبيل المثال، إذا اشتريت 50 عقدًا من عقود FTSE 100 عندما كان سعر الشراء 7500.0، وكانت قيمة العقد الواحد 10 جنيهات إسترلينية لكل نقطة، فستكون أرباحك 25000 جنيه إسترليني إذا بيعت عند سعر 7505.0، وخسارتك ستكون 15000 جنيه إسترليني إذا بيعت عند سعر 7497.0.

اقرأ المزيد: تداول الفضة؛ أحد بدائل استثمار الأسهم والذهب والعملات المشفرة!

ماذا يمكن أن نتداول في العقود مقابل الفروقات اليوم؟

عملياً، يمكن تداول جميع الأزواج المتقاطعة كعقود فروقات في السوق اليوم. وإليك فيما يلي قائمة بالأدوات المالية المتداولة كعقود مقابل الفروقات اليوم:

  • الفوركس: يشمل ذلك جميع أزواج العملات الأجنبية مثل EURUSD وGBPUSD وEURJPY وAUDCAD، وما إلى ذلك.
  • السلع: يتم تداول المنتجات شديدة التقلب مثل الذهب (XAUUSD) والفضة (XAGUSD) والنفط الخام الأمريكي (USOIL) وخام برنت (UKOIL) وما إلى ذلك بسهولة كعقود مقابل الفروقات اليوم.
  • العملات المشفرة: يتم تقديم معظم أزواج العملات المشفرة كعقود مقابل الفروقات في السوق اليوم مثل البيتكوين (BTCUSD) والإيثريوم (ETHUSD) والريبل (XRPUSD) واللايت كوين (LITUSD) وما إلى ذلك.
  • الأسهم: يمكن تداول أي سهم اليوم كعقود مقابل الفروقات دون امتلاكه كأصل حقيقي. ولدينا أسهم CFDs متاحة مثل Facebook وGoogle وTwitter وAmazon وZoom وCoca-Cola وApple وMicrosoft وTesla وما إلى ذلك.
  • المؤشرات: تتم تداول جميع المؤشرات تقريباً اليوم كعقود مقابل الفروقات. وهنا لدينا مؤشرات مثل ناسداك 100، الداو جونز 30، CN50، JP 225، AU 200، FR 40، وما إلى ذلك.

للمزيد من المقالات: تداول النحاس: كل ما تحتاجه من معلومات حول تداول المعدن الأحمر والاستثمار فيه

مميزات تداول العقود مقابل الفروقات

في الواقع، يتضمن العقود مقابل الفروقات (CFDs) العديد من المزايا التي تجعلها خيارًا شائعًا بين المتداولين. دعونا نستكشف هذه المزايا:

الرافعة المالية

توفر CFDs الفرصة للتداول برافعة مالية، مما يسمح لك بالتحكم في مركز أكبر باستثمار أولي أصغر. يمكنك بذلك تضخيم أرباحك إذا تحركت السوق لصالحك. ومع ذلك، من المهم ملاحظة أن الرافعة المالية تزيد من مخاطر الخسائر، لذا فإن إدارة المخاطر بشكل سليم أمر بالغ الأهمية.

تابع أيضًا: نسخ صفقات التداول: ما هو؟ وأهم مزاياه وعيوبه

الوصول إلى الأسواق المختلفة

في الحقيقة، تتيح CFDs مجموعة واسعة من أدوات التداول، بما في ذلك الأسهم والمؤشرات والسلع والعملات والعملات المشفرة. يمكنك تنويع محفظتك التجارية والاستفادة من الفرص المتاحة في الأسواق المختلفة.

اقرأ المزيد: تداول الغاز؛ أحد طرق الاستثمار في مصادر الطاقة الطبيعية

المراكز الطويلة والقصيرة

في الواقع، يمكنك الربح من الأسواق الصاعدة والهابطة مع CFDs. كما يتيح لك الشراء الاستفادة من حركة السعر الصاعدة. بينما يمكن للبيع أن يجني من حركة السعر الهبوطية. كما توفر هذه المرونة الاستفادة من ظروف السوق المتباينة.

للمزيد من المقالات: إدارة المخاطر في تداول الفوركس

عدم وجود ملكية للأصل الأساسي

تجدر الإشارة إلى أنه عند تداول CFDs، فأنت لا تمتلك الأصل الأساسي. وهذا يلغي الحاجة إلى الملكية المادية، مثل تخزين الأصل أو تسليمه. كما أنه يبسط عملية التداول، حيث يمكنك الدخول والخروج من المراكز بسرعة دون التعقيدات اللوجستية المرتبطة بامتلاك الأصل الفعلي.

قد يهمك أيضًا: تداول الفوركس؛ بوابة لدخول أسواق المال من أوسع أبوابها

تداول فعال من حيث التكلفة

بالإضافة إلى ما سبق، يتضمن تداول CFDs بشكل عام تكاليف معا