العودة للخلف

ما هو مؤشر مبيعات التجزئة؟

مؤشر مبيعات التجزئة

مؤشر مبيعات التجزئة: هو مؤشر يدرس السلوك الإنفاقي للمستهلكين عن طريق قياس إجمالي مبيعات السلع التي تم بيعها من قبل تجار التجزئة، وهذه السلع تشمل 13 صنف من الأصناف التي يعمل بها تجار التجزئة، بدءاً من خدمات الطعام وصولاً إلى السلع الموجودة في المتاجر الكبرى.

وانطلاقاً من هذا التنوع تمثل مبيعات التجزئة مقياسًا اقتصاديًا كليًا رئيسيًا يتتبع طلب المستهلكين على مختلف السلع التامة الصنع حيث يجمع مشتريات المستهلكين من كافة أنواع السلع في تقريرٍ مفصلٍ يقوم فيه مكتب الإحصاء بجمع بيانات المبيعات الشهرية للعديد من المؤسسات التي تقدم خدمات البيع بالتجزئة.

ينظر لمؤشر مبيعات التجزئة كمؤشر مهم للتوجهات الاقتصادية كونه يعتبر بمثابة مقياس اقتصادي رئيسي يتتبع طلب المستهلك على السلع التامة الصنع، وحتى في ظل الضغوط التضخمية.

يتم قياس مبيعات التجزئة من خلال السلع المعمرة وغير المعمرة المشتراة خلال فترة زمنية محددة.

تقرير مبيعات التجزئة

يتم جمع بيانات تقرير مؤشر مبيعات التجزئة من قبل مكاتب إحصائية مختصة بمهمة المسح والاستبيان لبيانات تجارة التجزئة الشهرية، ويعرض هذا التقرير الذي يتم إصداره في منتصف كل شهر إجمالي عدد المبيعات في الفترة الزمنية المقاسة والتي عادةً ما تكون في الشهر السابق.

إضافة للنسبة المئوية للتغيير من التقرير الأخير ويتضمن التقرير أيضًا التغيير السنوي في المبيعات لمراعاة موسمية البيع بالتجزئة المستندة إلى المستهلك.

اقرأ أيضاً: ما المقصود بمؤشر مديري المشتريات (PMI

وبالنسبة لشركات التجزئة الفردية فغالباً ما تقدم أرقام مبيعاتها الخاصة في نفس الوقت من كل شهر، ويمكن أن تتعرض أسهمها للتقلبات حيث يقوم المستثمرون بمعالجة البيانات والمعطيات الناتجة لديهم وهنا يساعد تقرير مبيعات التجزئة المحللين والمستثمرين على قياس صحة الاقتصاد والتنبؤ بأية ضغوط تضخمية قد تكون موجودة.

بماذا تتأثر أرقام مبيعات التجزئة؟

يمكن أن تؤثر التغييرات الرئيسية في الأسعار على أرقام مبيعات التجزئة وتظهر هذه التقلبات السعرية بشكل واضح في فئتين من مبيعات التجزئة: تجارة التجزئة للمواد الغذائية ومحطات الوقود، حيث يمكن أن تؤدي الزيادات الكبيرة في أسعار المواد الغذائية والوقود إلى انخفاض أرقام المبيعات في كلتا الفئتين، مما يؤثر على مبيعات شهر معين بشكل ملحوظ.

تتأثر مبيعات التجزئة بالموسمية أيضاً، ففي الربع الرابع من العام- تشرين الأول وتشرين الثاني حتى كانون الأول -عادة ما تكون أعلى مستوى من المبيعات مقارنة بباقي أشهر العام، ويرجع ذلك جزئيًا إلى موسم التسوق في العطلات، تشمل قطاعات البيع بالتجزئة الموسمية الإلكترونيات والسلع الرياضية وتجارة التجزئة عبر الإنترنت والملابس.

من ناحية أخرى غالبًا ما يتم تقديم أرقام المبيعات بطريقتين: إما مع تضمين مبيعات السيارات والغاز أو بدونها ويختار معظم الاقتصاديين تحليل مبيعات التجزئة دون تضمين مبيعات السيارات لأن هذه الأرقام تميل إلى التقلب أكثر من المبيعات الأخرى.

الأمر نفسه ينطبق على مبيعات محطات الوقود التي تخضع لتقلب أسعار النفط والغاز، والسبب الرئيسي وراء تجاهل تدفق البيانات المتقلبة من هذه السلع هو أن المستهلكين ليس لديهم العديد من الخيارات عندما يتعلق الأمر باستهلاك هذه السلع الأساسية.

مؤشر مبيعات التجزئة الأساسية

هو المؤشر المشتق من مؤشر مبيعات التجزئة مع استبعاد عنصر مبيعات السيارات، للاعتقاد السائد أن مبيعات التجزئة باستثناء عنصر مبيعات السيارات -والذي يصنف كعنصر سريع التغير- ستعطي نتائج أفضل للاتجاه الأساسي للاستهلاك.

تؤلف مبيعات السيارات 25% تقريبًا من مبيعات التجزئة، ولكنها قد تكون سريعة التغير من شهر إلى آخر مما قد يشوه صورة المؤشر العام، ويتم استخدام بيانات مبيعات التجزئة الأساسية على نطاق واسع من قبل المكاتب الحكومية لحساب الناتج المحلي الإجمالي، وتطوير مؤشرات أسعار المستهلك، وتحليل النشاط الاقتصادي الحالي

و كما سبق ونوهنا تشكل مبيعات التجزئة ما يقرب من نصف الاستهلاك الشخصي، والذي يمثل بدوره حوالي 70 % من الناتج المحلي الإجمالي، كما أن النسبة المئوية للزيادة أو النقصان تعطي مؤشرا جيدا على مدى انكماش الاقتصاد أو توسعه.

أهمية تقرير مبيعات التجزئة

يعد القياس الدقيق لمبيعات التجزئة أمرًا بالغ الأهمية لقياس الصحة الاقتصادية لأي بلد، ويرجع ذلك إلى حقيقة أن الإنفاق الاستهلاكي، أو الإنفاق الاستهلاكي الشخصي (PCE)، يمثل ثلثي الناتج المحلي الإجمالي (GDP).

يتم الإبلاغ عن مبيعات التجزئة على أساس شهري، فكل شهر يلقي المستثمرون والمحللون الاقتصاديون أعينهم على عدد من التقارير الاقتصادية الرئيسية والتي أصبح من أهمها تقرير مؤشر مبيعات التجزئة، ويرجع ذلك إلى حد كبير للنظرة العامة على قيمة البضائع المباعة في قطاع تجارة التجزئة.

اقرأ أيضأ: ما هو مؤشر ميشيغان؟ ومن أين تأتي أهميته؟

نستطيع القول أن مؤشر مبيعات التجزئة هو حدث شهري رئيسي يحرك السوق ويترقبه المستثمرون عن كثب، لأن الإنفاق الاستهلاكي يشكل حوالي 70% من الناتج المحلي الإجمالي ويعتبر مؤشر مبيعات التجزئة مؤشرًا جيدًا لنبض الاقتصاد ومساره المتوقع نحو التوسع أو الانكماش.

أكبر ميزة لهذا التقريرهي أنه يمكن أن يقدم لمحة مبكرة عن كيفية أداء الاقتصاد في أي بلد خاصة بالمقارنة مع مؤشرات السوق الأخرى التي قد يستخدمها المتداولون.

نموذج عن مؤشر مبيعات التجزئة في السنوات الأخيرة

بالنظر إلى آخر تقرير مؤشر مبيعات بالتجزئة، سيجد التجار أن مبيعات التجزئة الأميركية – على سبيل المثال – قد عانت من انخفاض غير متوقع منذ مطلع العام.

بعد إظهار نمو صفري في نهاية 2017 فقد كان الأداء أقل من توقعات السوق في بداية 2017، وهو ما يمثل أكبر انخفاض منذ شباط 2016. ويعزى الانخفاض إلى عدد من العوامل، بما في ذلك انخفاض مبيعات السيارات، والتي لا ينبغي بالتأكيد إغفالها.

ومن العوامل التي ساهمت أيضًا في الانخفاض هي مواد البناء والخدمات الغذائية ومبيعات التجزئة العامة بشكل عام، شهدت خمسة من أصل 13 فئة رئيسية للبيع بالتجزئة انخفاضًا في أحدث نتائج لمؤشر مبيعات التجزئة ومع ذلك، على مدار 2022-2023، من المتوقع أن ينخفض ​​مؤشر مبيعات التجزئة للمرة الأولى منذ 2011-2012، حيث انخفض بنسبة 2.7٪ المتوقعة إلى 103.4 نقطة.

اقرأ أيضاً: تعرف على الانهيارات الداخلية التي أدت لإفلاس منصة FTX

نخلص إلى القول أن مؤشر مبيعات التجزئة يعتبر مؤشر اقتصادي شهري مهم، يتم حسابه باستخدام إجمالي الفواتير المأخوذه من عينة من سلع المؤسسات التي تبيع بالتجزئة، ويعتبر من أهم مؤشرات إنفاق المستهلكين، يُعد بصورة شهرية ولكنه يصدر بعد نهاية الشهر بأسبوعين من قبل مكتب الإحصاءات بوزارة التجارة الأمريكية، وفور صدوره فإنه يعد خبراً قوياً قادر على تحريك السوق بشكل جيد خصوصاً في حال كانت قيمة المؤشر الحقيقية عند صدوره أكبر من المتوقع فسيشكل ذلك عامل إيجابي للعملة، أما إذا كانت قيمة المؤشر الحقيقية عند صدوره أقل من المتوقع فسيكون هذا عامل سلبي للعملة.

هل ترى أي فرصة للتداول؟

افتح حسابك الآن

تابعونا عبر السوشال ميديا

أحدث المقالات

  • الاقتصاد السلوكي
  • مؤشر التمساح Alligator
  • مؤشر الفراكتال