العودة للخلف

ما هو مؤشر فيلادلفيا؟

مؤشر فيلادلفيا أو ما يعرف بمسح فيلادلفيا الفيدرالي. هو استطلاع رأي المصنعين في منطقة فيلادلفيا في الولايات المتحدة الأميركية عن آرائهم العامة بما يخص التوقعات الاقتصادية القادمة.

وهو يعبر عن النتائج الشهرية لتوقعات الأعمال المتعلقة بالنشاط الصناعي في عدة ولايات أميركية. وهو نفسه مؤشر بنك الاحتياطي الفيدرالي الإقليمي الذي يقيس التغيرات في نمو الأعمال.

ويُعرف أيضًا بشكل رسمي باسم مسح توقعات الأعمال التصنيعية. ومايميز هذا المؤشر أنه يتم إجراؤه من قبل البنك الاحتياطي الفيدرالي. في فيلادلفيا الذي يعتبر واحداً من 12 بنكًا من بنوك الاحتياطي الفيدرالي.

حيث يعد بنك فيلادلفيا الفيدرالي مسؤولاً ومشرفاً عن منطقة الاحتياطي الفيدرالي الثالثة. التي تغطي عدة ولايات، منها ولاية ديلاوير، و9 مقاطعات في جنوب نيو جيرسي، و48 مقاطعة في الثلثين الشرقيين من ولاية بنسلفانيا.

والملفت أن تأثير هذا المسح ونتائجه كمؤشر اقتصادي. مهم دفع البنوك الإقليمية الأخرى إلى نشر استطلاعات رأي خاصة بها لمناطقها. كما فعل البنك الاحتياطي الفيدرالي في ريتشموند.

الذي سارع لنشر مسوحاته ومؤشراته ليصبح مؤشر التصنيع الخاص به. ثاني أقدم مؤشر بين البنوك الفيدرالية ويغطي مجموعة واسعة من الشركات المصنعة لكن ومع ذلك بقي مؤشر فيلادلفيا الفيدرالي يصنف كأطول مسح يتم إجراؤه حول التصنيع الإقليمي بين بنوك المقاطعات الـ 12 التابعة للاحتياطي الفيدرالي.

 

من أين تأتي أهمية مؤشر فيلادلفيا؟

أن مؤشر فيلادلفيا هو مؤشر رائد ومهم جداً لأي بنك. حيث يقيس تغيرات نمو الأعمال في مناطق بنسلفانيا ونيوجيرسي وديلاوير. ولعل مؤشر فيلادلفيا يعتبر من أقدم المؤشرات التي تراقب حركة الأسواق عموماً. فمنذ عام 1968 يتم إجراء هذا المسح شهرياً من قبل المجلس الاحتياطي الفيدرالي لمراقبة الأنشطة التصنيعية على المستوى الإقليمي. وتأتي أهمية هذا المؤشر لكونه يعكس بدقة وتيرة نمو التصنيع على المستوى الوطني.

ونظرًا لأن بياناته تمتد لأكثر من 50 عامًا، فإن هذا المؤشر يقدم قراءات مبكرة وموثوقة عما إذا كان الاقتصاد جيد أم أنه منزلق إلى الركود، وهذا ما يعتز به بنك فيلادلفيا الفيدرالي مؤكداً أن المؤشر المُعبِّر عنه يقود المؤشرات الأخرى لأسابيع قادمة ويرتبط بقوة بالمؤشرات الأخرى مثل التوظيف والإنتاج الصناعي.

كما يستخدم مؤشرات الانتشار، تمامًا مثل تلك المستخدمة من قبل البنوك الاحتياطية الفيدرالية.

كريتشموند والبنك الاحتياطي الفيدرالي في كانساس سيتي. ويتتبع مؤشر فيلادلفيا الطلبات الجديدة وساعات العمل والتوظيف والأسعار المدفوعة والمستلمة.

وعليه يتم تفسير قيمته بما إذا كانت دليلاً على التوسع. في التصنيع ونمو قطاع المصانع، أم أنها إشارة إلى ركود وانكماش اقتصادي متوقع.

 

أبعاد مؤشر فيلادلفيا:

يقوم مؤشر فيلادلفيا بتحديد أوضاع العمل العامة لرجال الصناعة في فيلادلفيا حيث يتم استخراج هذا المؤشر من مسح يتم فيه استجواب عدد من الناس عن نسبة مستوى نشاط قطاع الأعمال بشكل عام، بحيث يجيبون بأنه في “تزايد ” أو “تناقص” أو أنه “بدون تغيير”، وعلى الرغم من أن هذا المسح مقصور على رجال الصناعة في ولاية فيلادلفيا فقط، إلا أن تجار العملة يراقبونه عن كثب لأن البنك الفيدرالي في ولاية فيلادلفيا ينشر هذا المؤشر قبل أسابيع من  تقارير اقتصادية أساسية أخرى تتعلق أيضاً بالقطاع الصناعي مثل تقرير الإنتاج الصناعي ومؤشر مؤسسة إدارة الدعم للقطاع الصناعي.

من ناحية أشمل وأكثر أهمية فإن للاتجاه الصعودي للمؤشر تأثير إيجابي على عملة البلاد حيث تعتبر الأوضاع الجيدة في القطاع الصناعي إشارة إلى قوة الاقتصاد والعكس صحيح، وهنا نستنتج أنه على الرغم من أن بنك فيلادلفيا الفيدرالي يستفسر فقط عن المصنعين في مجموعة فرعية صغيرة من الولايات المتحدة، إلا أن ذلك قد يكون مؤشرًا مفيدًا للنشاط الاقتصادي والتجاري في جميع أنحاء البلاد، نظرًا لأن التصنيع أمر أساسي للنشاط الاقتصادي العام، فإن صحة القطاع هي مؤشر على صحة الاقتصاد الكلي، ويمكن أن يوفر المسح مؤشرات مبكرة عن المشكلات في القطاع الإقليمي وبالتالي في الاقتصاد الأمريكي بأكمله.

 

مؤشر شامل يراعي أدق التفاصيل

كونه يتم إنشاؤه اعتماداً على أجوبة عدد من المُصنعين بما يتعلق بنشاط أعمالهم التجاري الصناعي والتغير فيه، فهذا ما يجعله مقياساً جيداً لظروف العمل العامة وقد يعطي صورة عامة عن الوضع الاقتصادي العام، حيث إن المشاركين في مسح فيلادلفيا يقومون بالإبلاغ عن اتجاهات التغير الحاصلة في النشاط التجاري الإجمالي في مختلف مجالات النشاط الصناعي حتى تلك التفاصيل الدقيقة ضمن المصانع، على سبيل المثال ما التغيرات الحاصلة في ساعات العمل، هل هناك زيادة في ساعات العمل أو ساعات عمل إضافية نتيجة لوجود طلبات جديدة أم هناك تراجع أو أن الوضع على حاله؟ وما وضع قطاع التوظيف هل هناك حركة توظيف جديدة أم أن معدل دوران الموظفين في حدوده الدنيا…كل هذه المعطيات تفسر كون قراءة المؤشر الأعلى من الصفر تنبىء بانتعاش اقتصادي وبحال كانت أدنى من الصفر فتنذر بانكماش اقتصادي.

هل ترى أي فرصة للتداول؟

افتح حسابك الآن

تابعونا عبر السوشال ميديا

أحدث المقالات

  • سهم بلتون
  • منتدى الأسهم
  • خطة التداول
  • بنك الاستثمار العربي