العودة للخلف

البورصات العالمية

ما هي أضخم بورصات الأسهم حول العالم؟

البورصات العالمية ، أو سوق الأوراق المالية، هي سوق متخصص في تداول وبيع وشراء الأسهم والسندات ومختلف الأوراق المالية، وتُعتبر بورصة لندن أقدم بورصة مُنظّمة في التاريخ، ويرجع تاريخها إلى عام 1698.

كانت البورصات العالمية والعربية قديماً تعمل في أماكن أو مبانٍ محددة يجتمع فيها المُتداولون ويجرون عمليات البيع والشراء بشكلٍ مباشر وجهاً لوجه، وربما ترافق ذلك مع الكثير من الصياح والصراخ، ولكن البورصات العالمية والعربية تحولت الآن إلى منصات إلكترونية يتم من خلالها إنجاز عمليات التداول عن بُعد دون الحاجة للحضور إلى نفس المكان.

يتضمن سوق الأسهم اليوم 60 بورصة عالمية رئيسية تبلغ قيمتها حوالي 69 تريليون دولار، بالإضافة إلى بعض البورصات المحلية الأقل أهمية، تتوزع في دول مختلفة حول العالم وتختلف من حيث الحجم والقيمة السوقية وحجم التداول، 16 بورصة منها تمتلك قيمة سوقية تفوق 1 تريليون دولار، وتمثل حوالي 87% من مجمول القيمة السوقية العالمية، ويُطلق عليها لقب “نادي التريليون دولار”.

تُرتّب بورصات الأسهم عادة بحيث القيمة السوقية، وفيما يلي قائمة بأكبر وأهم البورصات العالمية والعربية:

1- بورصة نيويورك (NYSE)

تُعتبر بورصة نيويورك من أشهر وأضخم البورصات العالمية والعربية، بقيمة سوقية تصل إلى حوالي 26 تريليون دولار، وتضم بورصة نيويورك أكثر من 2300 شركة مُتاحة للتداول والاكتتاب العام في مختلف مجالات الصناعة والتجارة مثل الطاقة والتمويل والقطاع الصحي والتجارة الإلكترونية والترفيه، مثل شركات إكسون موبيل وديزني وبنك أمريكا.

يُطلق على بورصة نيويورك لقب “اللوحة الكبيرة”، أو (The Big Board)، تأسست في عام 1817، ولكنها لم تعمل باسمها الحالي (NYSE) حتى العام 1963، ومقرها حالياً في شارع وول ستريت 11 في مدينة مانهاتن الأمريكية في ولاية نيويورك.

استطاعت بورصة نيويورك أن تصمد أمام تحديات تاريخية كبرى مثل انهيار وول ستريت في عام 1929 و”الاثنين الأسود” في عام 1987، واحتفظت لنفسها بمكان الصدارة في ترتيب البورصات العالمية منذ نهاية الحرب العالمية الأولى حين استطاعت أن تحتل مكان بورصة لندن.

ومن أهم الشركات والأسهم المُدرجة على بورصة نيويورك والمُتاحة للاستثمار عبر المنصة العربية للاستثمار من خلال التداول على عقود فروقات الأسهم نذكر أسهم شركات ديزني (DIS) لصناعة الترفيه، وشركة IBM التقنية وكوكا كولا (KO) وشركة فايزر الطبية (PFE) والعديد من الشركات الأخرى، ومن أهم مؤشرات بورصة نيويورك مؤشر NYSE Composite ومؤشر داو جونز الصناعي (DJIA) ومؤشر اس اند بي 500 (S&P 500).

اقرأ أيضاً: المؤشرات العالمية الرئيسية

2- بورصة ناسداك (NASDAQ)

كلمة ناسداك هي اختصار لعبارة National Association of Securities Dealers Automated Quotations، أو نظام تحديد الأسعار المؤتمت التابع للمؤسسة القومية لوسطاء الأوراق المالية، وتُعتبر ثاني أكبر بورصة في العالم بعد بورصة نيويورك، حيث تصل قيمتها السوقية إلى أكثر من 17 تريليون دولار، وتضم أسهماً لأكثر من 3800 شركة، مُعظمها شركات مرتبطة بصناعة التكنولوجيا، مثل آبل وجوجل ومايكروسوفت.

تأسست بورصة ناسداك في عام 1971، ومقرها مدينة نيويورك الأمريكية، وبالتحديد في ساحة تايمز سكوير، وهي من أكثر البورصات العالمية والعربية أهمية  وتُعتبر بورصة ناسداك أول بورصة إلكترونية تماماً تعمل عبر الهواتف والحواسيب فقط، وهي متخصصة بالشركات التقنية كما ذكرنا.

ومن الأسهم المُدرجة على بورصة ناسداك، والمُتاحة للاستثمار عبر المنصة العربية للاستثمار نذكر أسهم آبل (APPL) ومايكروسوفت (MSFT) ونتفليكس (NFLX) وجوجل (GOOGL) وغيرها، ويُعتبر مؤشر NASDAQ 100 من أهم المؤشرات المُستخدمة لمُتابعة أداء بورصة ناسداك وقطاع التكنولوجيا عموماً.

3- بورصة شنغهاي (SSE)

هي أكبر سوق للأوراق المالية في جمهورية الصين الشعبية، وثالث أكبر بورصة في العالم، بقيمة سوقية تصل إلى حوالي 7 تريليون دولار، وهي بورصة غير ربحية تخضع لإدارة لجنة تنظيم الأوراق المالية الصينية، ولا تزال غير مُتاحة تماماً للمستثمرين الأجانب.

يرجع تاريخ تأسيس بورصة شنغهاي إلى أواخر القرن التاسع عشر، ولكنها تأسست بشكلها الحالي في عام 1990، وفي عام 2019 أطلقت بورصة شنغهاي بورصة تحت اسم سوق ستار STAR Market، وهي بورصة متخصصة بالشركات التقنية والعلمية لتكون بورصة منافسة لبورصة ناسداك الأمريكية.

توجد أكثر من 1600 شركة مُدرجة على بورصة شنغهاي (وفق بيانات عام 2020)، منها شركات Kweichow Moutai لصناعة المشروبات، وPetrochina لإنتاج النفط والغاز والعديد من البنوك الصينية.

للمزيد من المقالات: صندوق النقد الدولي

4- بورصة يورونكست (Euronext)

هي سوق أوروبي للأوراق المالية، مقرها في العاصمة الهولندية أمستردام، تأسست في عام 2000 بعد اتحاد بورصات أمستردام وبروكسل وباريس، وتستخدم عملة اليورو الموحدة في تداولاتها.

ضمّت بورصة يورونكست في نهاية عام 2021 أسهماً لحوالي 2000 شركة بقيمة سوقية تُقارب 6 تريليون دولار، وتُعتبر رابع أكبر بورصة في العالم، كما تُمثل الاقتصاد الأوروبي عموماً، ويُعتبر مؤشر Euronext 100 أهم المؤشرات المُستخدمة لتقييم أداء البورصة حيث يضم أهم الأسهم المُتداولة في بورصة يورونكست وأكثر سيولة.

5- بورصة فرانكفورت (FWB)

تحتل بورصة فرانكفورت المرتبة 12 بين البورصات العالمية من حيث القيمة السوقية، وأكبر بورصة ألمانية، مقرّها مدينة فرانكفورت الألمانية، ويُعتقد أن تاريخ هذه البورصة يرجع إلى القرون المتوسطة، وتحديداً في القرن الحادي عشر، إلا أنها تأسست بشكلها الحالي بعد نهاية الحرب العالمية الثانية في عام 1949 لتكون البورصة الرائدة في ألمانيا.

يُعتبر مؤشر DAX المؤشر الرئيسي في تتبع وتقييم أداء بورصة فرانكفورت إلى جانب مؤشرات أخرى أقل أهمية، ويضم هذا المؤشر 40 من كُبرى الشركات الألمانية المُتاحة للتداول عبر بورصة فرانكفورت مثل شركات بي إن دبليو وأديداس وغيرها، ويتم حساب الأسعار اعتماداً على نظام Xetra الإلكتروني للتداول والذي يقوم بحساب المؤشر مرة كل دقيقة.

ومن البورصات العالمية الأخرى التي تحتل المراتب الأولى عالمياً من حيث القيمة السوقية نشير إلى بورصات اليابان وهونغ كونغ وبومباي والبورصة الوطنية الهندية وبورصة لندن.

وعلى الرغم من كون البورصات العالمية والعربية لا تمتلك الأسهم أو السندات في الواقع، إلا أنها تمثّل السوق الذي يتيح التلاقي بين الشركات والحكومات من جهة، والمستثمرين من جهة أخرى، وتلعب البورصات دوراً أساسياً للغاية في تسهيل وضبط عمليات التداول وتوفير السيولة في السوق والتشجيع على الاستثمار وتوفير المعلومات المالية الأساسية للمستثمرين، بالإضافة إلى توفير بيئة عادلة وآمنة لإنجاز عمليات التداول بشكلٍ منظّم ومنهجي، إلى جانب كونها تمثل مؤشراً ومقياساً لحركة وسلامة الاقتصاد العالمي والاقتصادات المحلية عبر رصد جميع التغيرات الصغيرة والكبيرة في أسعار الأسهم وحركة الأسواق.

هل ترى أي فرصة للتداول؟

افتح حسابك الآن

تابعونا عبر السوشال ميديا

أحدث المقالات

  • الاقتصاد السلوكي
  • مؤشر التمساح Alligator
  • مؤشر الفراكتال