العودة للخلف

خيارات الاستثمار في صناعة التكنولوجيا المالية

شهدت صناعة التكنولوجيا المالية نهضة كبيرة خلال السنوات القليلة الماضية، حيث بلغت قيمة الاستثمارات التي صبّت في مجال التكنولوجيا المالية حوالي 220 مليار دولار في عام 2021 وحده، وهو ما يعادل تقريباً ضعف الرقم الذي سجله العام السابق، في حين لم يتجاوز الرقم حاجز 9 مليار دولار في العام 2010، ويتوقع الخبراء أن تصل الاستثمارات في مجال التكنولوجيا المالية إلى حدود 700 مليار دولار بحلول العام 2030، وهذا إن دلّ على شيء فيدلّ على أهمية هذا القطاع ونموه المتسارع والفرص الاستثمارية السانحة فيه.

ما هي التكنولوجيا المالية؟ وما هي أهم استخداماتها؟

يُشار بمصطلح التكنولوجيا المالية، أو fintech، إلى استخدام التكنولوجيا الحديثة مثل الهواتف المحمولة والحواسيب والبرمجيات والإنترنت وبعض التقنيات الأحدث مثل البلوكتشين والتخزين السحابي والذكاء الاصطناعي، وتطبيق تلك التقنيات في مجال التعاملات والخدمات المالية عموماً، بهدف تحسينها وتسهيلها وجعلها مؤتمتة بالكامل والتخلص من الوسطاء وأجورهم ومساعدة الشركات والأفراد وأصحاب الأعمال على إنجاز معاملاتهم المالية بعيداً عن الطرق التقليدية.

تتضمن صناعة التكنولوجيا المالية مجموعة واسعة من الخدمات والقطاعات مثل تقنيات تحويل الأموال بطريقة الندّ للندّ (P2P) عبر بعض التطبيقات مثل PayPal ووسائل الدفع الإلكتروني وتداول الأسهم إلكترونياً (مثل تطبيق روبن هود) والتجارة الإلكترونية والتأمين وإدارة الاستثمارات وتداول العملات المشفّرة أو تسهيل الوصول إلى البنوك وفتح الحسابات، وصولاً إلى مجالات أبسط مثل رهن منزل أو الاقتراض أو الاشتراك في جمعية مع الأصدقاء أو دفع رسوم الاشتراك في تطبيق على هاتفك المحمول، وعموماً يمكن القول بأن التكنولوجيا المالية تشمل جميع الأنشطة التي تتضمن استخدام التكنولوجيا الحديثة في إنجاز أي شكل من التعاملات المالية.

ما هي أهم الشركات المُتاحة للاستثمار العام في مجال التكنولوجيا المالية؟ 

1- شركة باي بال Paypal (PYPL):

تُعتبر شركة باي بال الخيار الأول للمستثمرين الراغبين بالاستثمار في قطاع التكنولوجيا المالية، ويُجمع الكثيرون على كونها الشركة الأولى عالمياً في مجال خدمات الدفع الإلكتروني، فمن منّا لم يسمع عن هذه الشركة أو يستفد من خدماتها.

يُقدّر عدد الحسابات النشطة في باي بال بأكثر من 429 مليون مشترك في أكثر من 200 بلد حول العالم يستفيدون من خدمات الدفع الإلكتروني وتحويل الأموال إلكترونياً بسهولة بالغة، كما تستمر الشركة بالتوسع في حلولها المبتكرة وشراكاتها الاستراتيجية، حيث استحوذت على خدمة تحويل الأموال Xoom ومنصة Venmo للتحويل بطريقة الندّ للندّ (P2P).

تأسست الشركة الأمريكية في عام 1998 تحت اسم Confinity، ومرّت بالعديد من المراحل والتقلّبات قبل أن تعود شركة مستقلة تحت اسم Paypal في عام 2015، واليوم تبلغ القيمة السوقية للشركة أكثر من 83 مليار دولار، وتتداول أسهمها على بورصة ناسداك بسعر 73.5 دولار للسهم الواحد بعد أن وصل إلى حدود 288 دولاراً في أواخر العام 2021 مدفوعاً بتبعات أزمة كوفيد-19 وتحوّل نسبة كبيرة من الناس إلى حلول الدفع الإلكتروني نتيجة ظروف الإغلاق.

2- شركة بلوك Block (SQ):

المعروفة سابقاً باسم Square، وهي شركة أمريكية متخصصة في مجال الخدمات المالية والدفع الإلكتروني من خلال منصتها الإلكترونية المصممة للتجار والشركات الصغيرة والمتوسطة والتي تسمح بقبول الدفع عبر البطاقات الإئتمانية وتحويل الحواسيب اللوحية أو الهواتف الذكية إلى نقاط بيع (PoS)، كما توفر الشركة العديد من الخدمات المالية الأخرى المنضوية تحت بند التكنولوجيا المالية مثل خدمات الإقراض وتداول الأسهم وبيع وشراء عملات بتكوين المشفّرة عبر تطبيقهاCash App مع أكثر من 47 مليون مشترك نشيط شهرياً، وخدمات (اشترِ الآن وادفع لاحقاً) بعد الاستحواذ على تطبيق وشركة Afterpay الناشئة.

تأسست الشركة في عام 2009 بواسطة كل من جاك دورسي وجيم مكيلفي، وأصبحت شركة مُتاحة للاكتتاب العام على بورصة نيويورك في عام 2015، وأسهمها مُتاحة للتداول بسعر 64.6 دولار حالياً تحت رمز (SQ)، أما قيمتها السوقية فتصل إلى أكثر من 38 مليار دولار أمريكي، ويُشار إلى أن سعر سهم بلوك شهد تراجعاً حاداً منذ نهاية العام الماضي من مستويات 240 دولاراً للسهم الواحد في أعقاب انهيار سوق العملات المشفّرة.

3- شركة أدين Adyen (ADYEN.AS):

هي شركة هولندية متخصصة في حلول الدفع الإلكتروني، تأسست في عام 2006، ومقرها مدينة أمستردام الهولندية، وحققت نجاحات متوالية منذ تأسيسها حتى باتت اليوم توظف أكثر من 2000 موظف في مكاتبها المنتشرة في 23 بلداً حول العالم، كما استفادت الشركة مؤخراً من الثورة في مجال التجارة الإلكترونية على وقع أزمة كوفيد-19، وافتتحت مؤخراً مكتباً لها في مدينة دبي الإماراتية.

توفر الشركة حلولاً متعدداً في مجال معالجة وتسوية المدفوعات الإلكترونية، ولكنها تركز بشكلٍ أساسي على تخديم الشركات الكُبرى لمساعدتها على قبول المدفوعات إلكترونياً أو عبر نقاط البيع وإدارة شؤونها المالية، ومن بين أهم عملائها شركات مايكروسوفت وأوبر Uber وماكدونالد.

تتداول أسهم شركة أدين على بورصة أمستردام بحدود 1400 يورو تقريباً للسهم الواحد، فيما تبلغ القيمة السوقية للشركة حوالي 45.4 مليار يورو، وهي مدرجة أيضاً على بورصة يورونكست، فيما وصلت أرباحها الصافية في عام 2021 إلى حدود مليار يورو!

4- شركة كوينباس Coinbase (COIN):

هي شركة أمريكية ومنصة متخصصة في تداول العملات المشفّرة مثل بتكوين وإيثيريوم ولايت كوين وغيرها، كما تتبع لها تطبيقات مخصصة لاستخدام التطبيقات اللامركزية dapps ومتجراً لبيع وشراء العملات الرمزية غير القابلة للاستبدال، أو NFTs.

تأسست شركة كوينباس في عام 2012 بواسطة كل من برايان أرمسترونغ وفريد إيرسام، وفي العام 2020 اتخذت الشركة قراراً بالتحول بالكامل للعمل عن بعد (remotely) وأغلقت جميع مكاتبها ومقرّاتها، وفي العام 2021 أعلنت الشركة عن العرض العام الأولي IPO وأصبحت أسهم الشركة مُتاحة للتداول العام على بورصة ناسداك، ووصل سعر السهم مع نهاية اليوم الأول إلى 342 دولاراً للسهم الواحد، إلا أن أسهم الشركة تتداول اليوم عند حدود 40 دولاراً فقط على وقع موسم الشتاء والهبوط القاسي الذي تشهده العملات المشفّرة.

5- شركتي فيزا Visa وماستركارد Mastercard

تُعتبر هاتان الشركتان الغنيتان عن التعريف من أعمدة وعمالقة التكنولوجيا المالية في العالم، ويُعزى لهما الفضل في شيوع وانتشار فكرة الدفع عبر البطاقات الائتمانية وهي أولى حلول التكنولوجيا المالية على الإطلاق، حيث قُدّرت قيمة المدفوعات عبر البطاقات الائتمانية في العام 2018 بحوالي 44.7 مليار دولار في الولايات المتحدة الأمريكية فقط.

ولا شك بأن الاستثمار في هاتين الشركتين لا بدّ وأن يكون على قائمة خيارات المستثمرين الراغبين بالاستثمار في صناعة التكنولوجيا المالية، ولا سيما وأن كلتا الشركتين مُتاحتان للاكتتاب العام، حيث أن أسهم فيزا (V) مُدرجة على بورصة نيويورك وتتداول عند سعر 208 دولار تقريباً بقيمة سوقية تتجاوز 441 مليار دولار، في حين تتداول أسهم شركة ماستركارد (MA) على بورصة نيويورك أيضاً بسعر 348 دولاراً تقريباً للسهم الواحد، وبقيمة سوقية تصل إلى 335 مليار دولار.

أخيراً، يبدو الاستثمار في صناعة التكنولوجيا المالية خياراً جيداً للمستثمرين، إذ لا يزال هذا القطاع يشهد نمواً متسارعاً ويتطور في اتجاهات عدّة وينطوي على إمكانات كبيرة وفرصاً واعدة تنتظر استغلالها، ولا سيما مع ظهور العديد من التقنيات الثوريّة التي يمكن الاستفادة منها في هذا المجال، مثل تقنيات البلوكتشين والتخزين السحابي والذكاء الصناعي وتقنيات تعلّم الآلة، أما خيارات الاستثمار فهي متنوعة وتشمل العديد من الأسهم والشركات التي أشرنا لبعضها ولم يسعنا المجال لذكر بعضها الآخر.

هل ترى أي فرصة للتداول؟

افتح حسابك الآن

تابعونا عبر السوشال ميديا

أحدث المقالات

  • سهم بلتون
  • منتدى الأسهم
  • خطة التداول