العودة للخلف

البنك المركزي التركي يخفض الفائدة ويخالف التوقعات

البنك المركزي التركي يخالف التوقعات ويعلن عن خفض الفائدة

البنك المركزي التركي يخفض الفائدة وخالف توقعات الاقتصاديين بإبقاء سعر الفائدة على حالها وعدم إجراء أي تغيير، البنك المركزي التركي يخفض الفائدة لـ12% رغم ارتفاع بيانات مؤشر ثقة المستهلك التركي هذا الشهر (سبتمبر)، وكشفت بيانات رسمية مطلع صباح الخميس 22-09 ارتفاع مؤشر ثقة المستهلك التركي في الأوضاع الاقتصادية الراهنة إلى مستويات 72.4 نقطة في (سبتمبر).

ارتفاع مؤشر ثقة المستهلك رغم استمرار هبوط الليرة

وكشفت بيانات رسمية صباح يوم الخميس إلى ارتفاع مؤشر ثقة المستهلك التركي في الأوضاع الاقتصادية الراهنة إلى مستويات 72.4 نقطة في سبتمبر، وذلك بعد أن سجل الشهر الماضي مستويات الـ 72.2، حيث نزل في يونيو الماضي إلى أدنى مستوياته على الإطلاق عند مستويات 63 نقطة، أما عن مؤشر الثقة فهو مقياس لمزاج المستهلكين أو الأعمال التجارية وعادة ما يستند إلى دراسة استقصائية خلالها يعطي المجيبين رأيهم بشأن مختلف القضايا المتعلقة بالأوضاع الراهنة والمستقبلية وهناك أنواع كثيرة من مؤشرات الثقة يتم قياسها من قبل المؤسسات عن طريق أسئلة مختلفة، أحجام من العينات أو ترددات من المنشورات.

وواصلت الليرة التركية السقوط خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الخميس 22-09، قرب أدنى مستوياتها على الإطلاق لتتجاوز مستويات دون الـ 18.3 ليرة للدولار، وذلك قبل ساعات قليلة من قرار المركزي التركي بشأن الفائدة.

يذكر أن الليرة التركية سجلت أدنى مستوى لها على الإطلاق يوم 20 ديسمبر الماضي 2021 حينما سقطت آنذاك عند مستويات 18.36 ليرة دولار، وتزامن ذلك مع تجاوز التضخم في البلاد أعلى مستوياته في 20 عام عند 36%.

اقرأ أيضأ: ما هو مؤشر ثقة المستهلك

خفض سعر الفائدة الجديد لـ12%

جاء سعر الفائدة مخالفاً للتوقعات التي تنبأت بتثبيت السعرعلى 13% دون إجراء تغيير،  وقد أعلن البنك المركزي التركي في تمام الساعة 2 من يوم الخميس عن خفض سعر الفائدة لـ12% يأتي بعد يوم واحد من قرار الفيدرالي الأمريكي بشأن الفائدة.

رغم اتجاه المحللين نحو تثبيت المركزي التركي لسعر الفائدة على سعر الليرة التركية خلال أسبوع (الريبو) (سبتمبر) عند مستويات أغسطس الماضي بواقع 13%. ، يأتي هذا في ظل تبني سياسة خفض وتثبيت الفائدة من قبل المركزي التركي بالتزامن مع توجه أغلب البنوك المركزية في العالم نحو رفع الفائدة للسيطرة على التضخم.

وفي تصريح سابق للرئيس طيب اردوغان الذي وصف التضخم بأنه ليس تهديداً اقتصادياً لا يمكن التغلب عليه  مؤكداً بأن الأسعار سوف تبدأ بالانخفاض بداية عام 2023

وأضاف: “إن التضخم سينخفض ​​بعد نهاية العام، ويشاركه الاقتصاديون في هذا الرأي، الذين يقولون إن الرقم السنوي سينخفض ​​بداية من ديسمبر بالنظر إلى الزيادات الحادة في الأسعار خلال نفس الوقت من العام الماضي“.

زيادة في سعر الدولار مع بداية 2023

ووفقاً لبيانات رسمية تمت زيادة توقعات صرف الدولار مقابل الليرة في 2023 إلى 21.52 وتوقع 2024 إلى 24.62، في حين كان توقع سعر الدولار لعام 2025 هو 25.77.

تم تعديل هدف النمو لعام 2023، والذي تم تحديده على أنه 5.5٪ في البرنامج السابق، نزولاً إلى 5٪، كما تم الحفاظ على هدف النمو البالغ 5.5٪ لعام 2024، وتم تحديد توقعات النمو لعام 2025 بنسبة 5.5٪ ، كما زاد هدف التضخم لعام 2023، الذي كان يقدر سابقًا بـ 8٪، إلى 24.9٪، وزاد الهدف لعام 2024، الذي كان مستهدفًا بنسبة 7.6٪، إلى 13.8٪. كما تم تحديد معدل التضخم المستهدف لعام 2025 بنسبة 9.9٪. وتم رفع توقعات التضخم لعام 2022، والتي كانت قد تم تحديدها سابقًا عند 9.8٪، إلى 65٪.

وتمت زيادة توقعات عجز الحساب الجاري لعام 2022 من 2.2٪ إلى 5.9٪، ارتفع عجز الحساب الجاري لعام 2023، والذي قُدّر بـ 1.5٪ في الخطة السابقة، إلى 2.5٪، كما تم تعديل توقعات عجز الحساب الجاري لعام 2024 لتصبح 1.4٪. وتحديد هدف عجز الحساب الجاري لعام 2025 عند 0.9٪.

مصدر الخبر Investing 

هل ترى أي فرصة للتداول؟ قم بفتح حسابا للتداول الآن!

افتح حسابك الآن

تابعونا عبر السوشال ميديا

أحدث المقالات

  • قائمة المركز المالي
  • سهم شمس
  • سهم-الإنماء
  • سهم مرافق